الدعوة لله هي اشرف الاعمال وأجلها
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 من كنوز التدبر

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
بندرالحربي
Admin
avatar

المساهمات : 28
تاريخ التسجيل : 18/02/2015
العمر : 37
الموقع : المملكه العربية السعودية

مُساهمةموضوع: من كنوز التدبر   الأربعاء فبراير 18, 2015 2:25 am

القران السلام عليكم و رحمة الله تعالى وبركاته



ما الفرق بين فهم الآية وتدبرها ؟



قد يظن ظان أن فهم الآية = تدبرها .





مع أن الفرق كبير بينهما ..



فهم الآية أن تقول مثلاً:



﴿وَمَنْ يُطِعِ اللَهَ وَرَسُولَهُ فَقَدْ فَازَ فَوْزاً عَظِيماً﴾



معنى هذه الآية : أن الذي يطيع الله ورسوله حقق نجاحاً كبيراً في الدنيا والآخرة، ( هذا فهم الآية ) .



أما تدبر الآية فهو أن تسأل نفسك:



أين أنا من هذه الآية؟



هل أنا مطيع لله عز وجل؟



وإذا كنت كذلك هل شعرت بالفوز ؟




هل أعيش هذه الآية؟.



التدبر أن تسأل نفسك دائماً: أين أنا من هذه الآية؟.



فإذا قرأت القرآن، وأردت أن تتدبره, ينبغي أن تسأل نفسك دائماً هذا السؤال:



أين أنا من هذه الآية؟ ..



هل أنا مطبٍـق لها؟ ..



هل أُطبٍق هذه الآية تطبيقاً كلياً أم جزئياً أم تطبيقاً يسيراً؟ ..



هل تنطبق عليّ آيات النفاق؟ ..



هل تنطبق عليّ آيات المؤمنين؟



هل أنا في الموضع الذي ينبغي أن أكون ؟



أم في موضع لا ينبغي أن أكون؟



فمحاسبة النفس في أثناء تلاوة القرآن هو التدبر، لذلك قال تعالى:



﴿أَفَلَا يَتَدَبَرُونَ القُرْآَنَ أَمْ عَلَى قُلُوبٍ أَقفَالُهَا﴾··



و السلام عليكم أتمنى أن أكون قد أفدتكم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://bba22.darbalkalam.com
 
من كنوز التدبر
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
بحور المعاني  :: الفئة الأولى :: المنتدى الأول-
انتقل الى: